الجمعة 13 ديسمبر 2019
تصويت
السياسية
الأربعاء 13 نوفمبر 2019 | 09:54 صباحاً
| عدد القراءات : 229
الخارجية الامريكية رداً على الصدر: عكس إيران نلتزم بعراق مزدهر وقوي

بغداد/... رد مسؤول أميركي على بيان زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، الذي كان قد هاجم واشنطن على خلفية بيان للبيت الأبيض أعرب فيه عن قلقه العميق إزاء الاعتداءات المستمرة ضد المتظاهرين والناشطين المدنيين ووسائل الإعلام وحظر الإنترنت في العراق.

وفي تعليق لقناة الحرة على بيان الصدر، وهدد فيه الولايات المتحدة، قال مسؤول في الخارجية الأميركية إن "الولايات المتحدة، وعلى عكس إيران، ملتزمة بعراق مزدهر وسيد وقوي".
 
وهاجم زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر الإدارة الأميركية وتوعد بإنهاء وجودها "إذا لم تكف يدها عن العراق"، معتبرا أنها تتدخل في شؤون بلاده.
 
وكانت الولايات المتحدة التي احتلت العراق عسكريا في العام ٢٠٠٣ قد حثت، الاثنين الماضي، الحكومة العراقية على إجراء انتخابات مبكرة والقيام بإصلاحات انتخابية، داعية إلى إنهاء أعمال العنف ضد المتظاهرين وايقاف حظر الانترنت في البلاد، لافتة الى ان العراقيين لن يقفوا مكتوفي الأيدي فيما تستنزف إيران موارد بلادهم وتستخدم مليشيات مسلحة وحلفاء سياسيين لمنعهم من التعبير عن آراءهم بشكل سلمي.

وتشهد العاصمة بغداد وتسع محافظات اخرى منذ يوم الجمعة الماضي الخامس والعشرين من (تشرين اول الماضي)، تظاهرات احتجاجية واسعة للمطالبة باقالة الحكومة وتقديم قتلة المتظاهرين الى العدالة والعمل باجراء انتخابات مبكرة باشراف دولي، واسفرت عن مقتل واصابة المئات من المتظاهرين والقوات الامنية نتيجة القمع الوحشي الذي تعرض اليه المتظاهرين.  وأكدت المرجعية الدينية، ان الانتفاضية الشعبية التي تشهدها العاصمة بغداد ومحافظات الوسط والجنوب، سلبت مشروعية الحكومة والأحزاب الحاكمة، فيما دعت المتظاهرين إلى استمرار تظاهرهم السلمي.