الثلاثاء 24 أبريل 2018
تصويت
السياسية
الثلاثاء 17 أبريل 2018 | 11:41 صباحاً
| عدد القراءات : 245
الأمن النيابية تبدي تخوفها من استهداف الحشد على الحدود من قبل الأمريكان

بغداد/.. أكدت لجنة الأمن والدفاع النيابية، الثلاثاء، أنها لا تستبعد استهداف قوات الحشد الشعبي المرابطة على الحدود العراقية السورية من قبل الطيران الامريكي، مشيرا إلى ان الأمريكان لا يريدون استقرار الأوضاع في العراق وسوريا.

وقال عضو اللجنة حسن سالم لـ "عين العراق نيوز"، ان "نوايا الولايات المتحدة الامريكية دائما سيئة وهي في أكثر من مرة ارتكبت جرائم بحق أبناء الحشد الشعبي في العراق وحتى في سوريا فلا نستبعد ان تستهدف الحشد الشعبي"، مبينا ان "الامريكان لا يريدون استقرار المنطقة في سوريا او العراق".

وأضاف سالم ان "الحكومة العراقية عليها ان لا تسكت اذا تم استهداف الحشد الشعبي لان الحشد مؤسسة امنية تابعة للقائد العام للقوات المسلحة وهي أجهزة امنية عراقية وبالتالي أي مساس للحشد الشعبي يعتبر مساس لسيادة العراق وانتهاك للحكومة العراقية والعملية السياسية"، داعيا "الأمريكان الى ان يحسبوا حساب ان العراق له سيادة وله قوات امنية ولا يمكن المساس بهذه القوات".

وكان ائتلاف دولة القانون قد حذر، الاحد الماضي، من استهداف امريكي للحشد الشعبي والقوات الأمنية المرابطة على الحدود مع سوريا تحت ذريعة الاستهداف الخاطئ، بعد الأحداث الأخيرة في سوريا. انتهى7